× سياحة سيارات طيران عقارات مال واقتصاد مصرفي موضة نفط وغاز

في اطار تعزيز التعاون الثنائي المشترك بين البحرين والامارات:

الثلاثاء 11 مايو 2021
مال واقتصاد

في إطار تعزيز التعاون الثنائي المشترك بين مملكة البحرين ودولة الامارات العربية المتحدة الشقيقة، قام الدكتور عبدالحسين بن علي ميرزا رئيس هيئة الطاقة المستدامة والدكتور سعيد محمد الطاير العضو المنتدب والرئيس التنفيذي لهيئة كهرباء ومياه دبي، بالتوقيع على اتفاقية تعاون مشترك بين هيئة الطاقة المستدامة وشركة الإتحاد للطاقة الإماراتية، وذلك خلال فعالية عقدت عن بعد باستخدام برامج التواصل الافتراضي، وبحضور عدد من كبار المسئولين من الجانبين، وتأتي هذه الاتفاقية لتعزيز التعاون الثنائي في مجالات الطاقة المتجددة وكفاءة الطاقة وتطبيقاتها، لتترجم تكامل الجهود بين الدول الشقيقة في كافة المجالات وفي كل ما من شأنه أن يعزز الأواصر التاريخية بينها المبنية على مبدأ وحدة الهدف والمصير، وعملاً بالرؤى التنموية الشاملة المشتركة التي وضعتها القيادة الرشيدة بمملكة البحرين والقيادة الرشيدة بدولة الإمارات العربية المتحدة الشقيقة.

وتهدف مذكرة التفاهم ايضاً إلى دعم تنفيذ مبادرات الطاقة المستدامة لتحقيق الأهداف المشتركة، وذلك من خلال استشراف ودراسة القطاعات ذات العلاقة بالطاقة في مملكة البحرين، كما تشتمل على تعاون في مشاريع وعقود لأداء الطاقة، ومشاريع الطاقة الشمسية المتصلة بالشبكة والمنفصلة عنها، وخدمات إدارة المرافق والأعمال الكهروميكانيكية، والأتمتة الذكية وعمليات الشبكات، هذا بالإضافة إلى برامج بناء القدرات والدورات التدريبية.

وبهذه المناسبة توجه الدكتور ميرزا بالشكر والتقدير للقيادة الرشيدة، وعلى رأسهم حضرة صاحب الجلالة عاهل البلاد المفدى، وصاحب السمو الملكي ولي العهد رئيس مجلس الوزراء، على دعمهم اللامحدود لجهود هيئة الطاقة المستدامة نهوضاً بقطاع الطاقة المستدامة في المملكة وتحقيقاً للرؤى والأهداف التنموية الشاملة.

كما صرح الدكتور ميرزا: ' أن العلاقات الثنائية بين البلدين تشكل الركيزة الأساسية التي تبنى عليها آفاق التعاون بين مختلف القطاعات في أسمى صورة للأخوية ووحدة الهدف والمصير التي تجمع البلدين الشقيقين' وأضاف: 'انه من المهم ان نقف بهذه المناسبة على الإسهامات الهامة لدولة الإمارات العربية المتحدة الشقيقة في السبق العالمي للتحول الى الطاقة المستدامة، وما لها دور بارز في بناء الشراكات الدولية والإقليمية والعالمية لإثراء هذا القطاع الواعد والمحوري لتحقيق استدامة التنمية الشاملة، ومما لا يخفى في إطار ذلك الخبرات العريقة والتنافسية في القطاعين الخاص والعام والتي هي العوامل الرئيسية في هذه المسيرة المشرفة.'

ومن جانبه قال سعيد محمد الطاير العضو المنتدب الرئيس التنفيذي لهيئة كهرباء ومياه دبي: 'يسرنا أن نوقع مذكرة التفاهم الاستراتيجية هذه بين الإتحاد إسكو وهيئة الطاقة المستدامة. ويمثل هذا التعاون فرصة فريدة لتبادل الخبرات إقليمياً وعالمياً في قطاع الاستدامة وكفاءة الطاقة. ونتطلع لتعزيز التعاون المشترك وتبادل أفضل الخبرات والممارسات العالمية في كفاءة الطاقة والاستدامة لتحقيق أهدافنا المشتركة ومواصلة مسيرة التطوير، لمستقبل أفضل ومستدام'.

وأعرب الدكتور ميرزا عن افتخاره واعتزازه بالشراكات والعلاقات التي تجمع الهيئة ومختلف الجهات ذات الاختصاص لدى دولة الإمارات العربية المتحدة، وأضاف بأن ما أبداه فريق عمل شركة الإتحاد لخدمات الطاقة من تعاون وروح المبادرة إنما تستحق الثناء والإشادة وتبعث التفاؤل لما بالإمكان تحقيقه من إنجازات في إطار اتفاقية التعاون لتعود بالنفع على الطرفين وتعزز العلاقات الثنائية بين البلدين الشقيقين.

akhbar-alkhaleej